القسم العام

بحث عن التنمر الإلكتروني

بحث عن التنمر الإلكتروني

بحث عن التنمر الإلكتروني. الأبحاث المهمة جدًا على الإنترنت، والتي تطلب في الكثير من الأحيان من الطلاب، لما لها من ضجّة عالية في الآونة الأخيرة، والتي يجب أن نسلط الضوء على ما هو تعريفه وأسبابه وطرق علاجه وتأثير التنمر الإلكتروني عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعلاقته بأنماط العنف المدرسي للاطفال ، وعبر موقع الشهد سوف نتناول ما هو التنمر الإلكتروني ، بالإضافة إلى مراجع عن التنمر الإلكتروني ، كما سوف نتعرف أيضًا على حلول التنمر الإلكتروني ، بالإضافة إلى طرق الوقاية من التنمر الإلكتروني ، وكذلك سوف نتعرف على أنواع التنمر الإلكتروني ، بالإضافة إلى أسباب التنمر الإلكتروني ، كما سوف نتطرق للحديث عن آثار التنمر الإلكتروني ، بالإضافة إلى عقوبة التنمر الإلكتروني ، واخيرا سوف ندرج لكم العديد من حقائق صادمة عن التنمر الإلكتروني ، بالإضافة إلى تعبير عن التنمر الإلكتروني.
تعريف التنمر الإلكتروني.

 

ما هو التنمر الإلكتروني

التنمر الإلكتروني هو الاستفادة من وسائل التكنولوجيا والإنترنت وتقنياته لإيذاء أشخاص آخرين بطريقة متعمدة ومتكررة وعدائية. وأصبحت ظاهرة التنمر الإلكتروني أو “الابتزاز الإلكتروني” منتشرة بكثرة في مجتمعاتنا العربية في الآونة الأخيرة وخاصة بين الشباب في المدارس والجامعات، ومن الأمثلة عليها: الاتصالات والرسائل التي تسعى للترهيب والإيذاء والتخويف والتلاعب والقمع وتشويه السمعة أو إذلال المتلقي. او قد يذهب إلى أبعد من ذلك فيكون عن طريق تعديل صور الأشخاص على الإنترنت ونشرها. ويوجد نوع آخر وهو انتحال شخصية ما، أو استبعاد الشخص من مجموعة تواصل اجتماعي.

أهمية دراسة التنمر الإلكتروني

التنمر الإلكتروني ، ( بالإنجليزية : Cyberbullying ) : التنمر عبارة عن إيذاء متعمد ، والإلكتروني منه عبارة عن نشاط يحدث على الأجهزة الرقميّة مثل الأجهزة اللوحية والهواتف المحمولة وأجهزة الحاسوب ، وذلك عن طريق إرسال رسائل على البريد الإلكتروني أو على وسائل التواصل الاجتماعي أو عبر الألعاب والتطبيقات من خلال شبكة الإنترنت ، ويشمل عدّة أمور قد تُسبب الضرر للشخص المُتنمر عليه وتشمل مشاركة معلومات شخصيّة محرجة ، لإزعاج أو بث الخوف في نفس الشخص المتنمر عليه. وقد تم البحث بكثرة في الآونة الأخيرة حول بحث عن التنمر الإلكتروني.

آثار التنمر الإلكتروني

أضرار التنمر الإلكتروني ، يحدث التنمر الإلكتروني العديد من الأضرار الكبيرة والتي تؤثر على الفرد والمجتمع بأشكال مختلفة ، ندرجها تفصيلًا فيما يأتي :

  •  في حال لم تتلقى الضحية المساعدة الفورية بعد حصول التنمر عليها فقد تصاب بالاكتئاب.
  •  قد يصعب على الضحية أن تثق بالآخرين ، وأن تنظر لهم بعين الشك والخوف ، وعدم الشعور بالأمان لأحد.
  •  قد يلجأ بعض المستهدفين من عملية التنمر إلى الانعزال وخاصة لو كان صغير السن أو مراهقاً.
  •  إذا كان المتنمر عليه طالبا ، فقد يتدنى مستواه الدراسي ، ويصاب بتشتت الذهن.
  •  الإصابة بالخوف والقلق من كل ما هو جديد وينزعج من ذلك.
  •  الإصابة بعدة أمراض جسدية أو نفسية.
  •  قد يصاب باضطراب في النوم.
  •  قد يصل في بعض الحالات بالمتنمر عليه في التفكير بإنهاء حياته بالانتحار ، فيظن أن السبيل للتخلص من التنمر الإلكتروني هو ذلك ، وسجلت الكثير من الحالات بسبب التنمر الإلكتروني.

أنواع التنمر الإلكتروني

بحث عن التنمر الإلكتروني pdf ، هناك عدة طرق مختلفة يمكن للشخص المتنمر أن يستخدمها حتى يلحق الأذى بالآخرين ، أو يعرضهم للمضايقة ، ومن أهم هذه الأنواع :

  •  المضايقة : وهو من أول أنواع التنمر الإلكتروني ، وأكثر ما يتعرض له هو مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث يتم من خلالها إرسال الكثير من الرسائل المزعجة والغير مهذبة من قبل المتنمرين ، أو قد يكون من خلال التعليقات السلبية والمهينة على أحد منشورات الضحية ، وهو أكثر الأنواع التي يستخدمها المتنمر.
  •  تشويه السمعة : وهذا النوع قد يؤذي فئة كبيرة من الناس ، حيث يقوم المتنمر بإرسال صور أو إشاعات غير صحيحة أو معلومات كاذبة أو صور تخص الضحية تكون محل للتنمر والسخرية ، وهذا النوع منتشر جدا ، وله أثر سلبي على الضحية.
  •  انتحال الهوية : يكون ذلك من خلال اختراق التنمر للحساب الشخصي للضحية ، ومن ثم القيام بإرسال الرسائل المزعجة للآخرين أو استغلال الحساب بأي شكل مضر ، ويسبب هذا النوع من التنمر الإلكتروني الأذى للشخص.
  •  الانتقاد : يكون ذلك من خلال التحدث إلى الآخرين بشكل منتقد ولاذع وفيه إهانة وكبر على الغير ، وهذا النوع أصبح منتشرا على مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث لا يوجد حساب خالي من هذه التعليقات من قبل المتنمرين الذي يستمتعون من إلحاق الأذى بالآخرين والاستمتاع برؤيتهم يتعذبون ، وهو نوع مزعج من أنواع التنمر الإلكتروني.
  •  الخداع : من أكثر الأمور التي انتشرت مع انتشار مواقع التواصل الاجتماعي ، ويتعرض له العديد من الناس ، حيث يقوم المتنمرون بخداع الأشخاص عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي حتى يحصل على صور أو محتوى خاص بالضحية وينشرها.
  •  التهميش : وهو نوع من أنواع التمر ، ويكون من خلال طرد الضحية وعزلها من نشاط أو مجموعة على الإنترنت ، ويدعوا جميع الأصدقاء في مجموعة دون الضحية ويوضح مدى عدم أهمية وجود الضحية معهم ، وأنه قد يكون ممل وغير مهم وجوده معنا.

أسباب التنمر الإلكتروني

أسئلة عن التنمر الإلكتروني ، هنالك عدّة أسباب للتنمر الإلكتروني بين شخصية وأسرية وغيرها ، نذكرها فيما يأتي :

  •  أسباب شخصية : تشمل العمر ، والجنس ، والرفاهية ، والتعاطف ، ومدة استخدام شبكة الإنترنت ، والسلوك الاجتماعي.
  •  أسباب أسرية : تشمل العلاقة بين أعضاء الأسرة ، والحالة الاقتصادية والاجتماعية للأسرة ، إضافةً إلى دعم الوالدين والإشراف الأبوي.
  •  أسباب مدرسية : يشمل ذلك نوع وبيئة وثقافة المدرسة وإدارتها ، وجودة التدريس ، وعلاقة الطالب بمعلميه ، إضافةً إلى السلامة المدرسية ومستوى أمن الإنترنت.
  •  أسباب اجتماعية وبيئية : تشمل نظام التعليم ، وتأثير المجتمع ، والمقاييس الثقافية وعلاقة الطالب بزملائه ، والاختلافات الثقافية ، وضغط العمل.
  •  أسباب أخرى : تشمل صعوبة شعور المتنمر بالتعاطف مع الآخرين ، كما أنّ المتنمّر يشعر بالقوة عندما يتمادى ويتنمر على الضحية ، كما يُحاول أن يكتسب شعبية من خلال التنمر الإلكتروني ، كذلك قد يكون علاقة المتنمر سيئة مع والديه أو أنّه لا يُراقب بما فيه الكفاية من قبل الوالدين.

عقوبة التنمر الإلكتروني

ضحايا التنمر الإلكتروني ، يونيسف : تأخذ معظم المدارس التنمر على محمل الجد وتتخذ إجراءات ضده. إذا كنت تتعرض للتنمر الإلكتروني من قبل طلاب آخرين ، أبلغ المدرسة عن ذلك.

يحق للأشخاص الذين يتعرضون لأي شكل من أشكال العنف  المطالبة بالعدالة ومحاسبة الجاني ، بما في ذلك تعرضهم للتنمر والتنمر الإلكتروني.

يوجد في الأردن قانون للجرائم الإلكترونية ( 2015 ) وضع للمحافظة على أمان الأطفال عبر الإنترنت وتحديد العقوبات القانونية التي تواجه الجناة الذين يرتكبون جرائم ضد الأطفال. ويشمل ذلك الجرائم التي تقع على WhatsApp وInstagram وغيرها من المنصات. وبينما يعالج القانون أسوأ أشكال العنف ضد الأطفال ، بما في ذلك الاستغلال الجنسي أو الاعتداء الجسدي ، يشير أيضًا إلى أفعال التنمر الإلكتروني ، ومنها العواقب القانونية المترتبة على نشر شائعات ضارة أو ابتزاز الآخرين عبر الإنترنت.

يجري الإبلاغ عن مثل هذه الجرائم عبر اتباع ذات المسار المُتبع للإبلاغ عن كافة الجرائم الأخرى – يمكن ذلك من خلال مركز الشرطة أو المدعي العام. وعند إجراء تحقيق جنائي ، تُجمع الأدلة من قبل وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في الأردن ، المدعومة من اليونيسف وتقع داخل إدارة حماية الأسرة.

ومع ذلك ، يجب أن نتذكر أن العقوبة ليست دائمًا الطريقة الأكثر فعالية لتغيير سلوك المتنمرين. من الأفضل غالبًا التركيز على إصلاح الضرر وإصلاح العلاقة ، وذلك اعتمادًا على حدة الموقف.

حقائق صادمة عن التنمر الإلكتروني

إحصائيات التنمر الإلكتروني ، حللت شركة إبسوس ( Ipsos ) نتائج استطلاع أُجري في الفترة الممتدة بين 23 / آذار إلى 6 / نيسان لعام 2018 وقد شملت 20793 شخص تتراوح أعمارهم بين 18 – 64 عام في كُلًا من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا إضافةً إلى 28 دولة أخرى ، أظهرت تعرّض أطفالهم لشكل أو عدّة أشكال من التنمر الإلكتروني.

كما نُشرت دراسة عملها مركز أبحاث التسلط عبر الإنترنت عام 2019 أن الأشخاص الذين تراوحت أعمارهم بين 12 – 17 سنة في الولايات المتحدة الأمريكية قد تعرضوا للتنمر بنسبة 36% في آخر 30 يوم ، ومن هذه الحوادث ما يُقارب نسبته 22% كانت تتضمن نشر الشائعات عبر الإنترنت.

إلى هنا عبر موقع الشهد نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي كان بعنوان بحث عن التنمر الإلكتروني ، حيث تناولنا فيه التنمر الإلكتروني ويكيبيديا ، بالإضافة إلى جميع المعلومات عن التنمر الإلكتروني ، بالإضافة إلى التنمر الإلكتروني بالانجليزي.

 

زر الذهاب إلى الأعلى