أحكام شرعية

متى يرث المسلم الكافر

متى يرث المسلم الكافر. أن المسلم لا يرث الكافر، ولكن كان هناك رأي لطائفة من العلماء المسلمين بجواز ورثة المسلم للكافر في حالة واحدة ومن هؤلاء الذين قالوا بالجواز: شيخ الإسلام ابن تيمية، ومعاذ بن جبل وغيرهم وفي مقالنا التالي من موقع الشهد سوف نتعرف على الحالة التي يرث فيها المسلم الكافر.

حكم التنازل عن الميراث قبل موت المورث

ان تنازل الشخص عن الميراث قبل موت المورث لا يصح وغير جائز فالتنازل عن الورثة قبل موت صاحبها لا عبرة ولا اعتداد به لان الوريث لا يستحق الميراث الا بموت المورث فلا عبرة من تنازله عن ورثته في حال حياة المورث لانه اصلا غير مستحق للورثة بعد وموافقة الورثة او عدم موافقتهم لا تؤثر في ذلك فلا يجوز تنازله ولا يؤخذ بهذا التنازل سواء وافقوا الورثة ام لم يوافقوا وهناك بعض الامور التي تمنع المورث من الحصول على الورثة وهي: الرق والقتل واختلاف الدين فهذه موانع الارث التي دل عليها الشرع ولكن ان كان الولد عاقا لوالديه هذا ليس مانعا من الورثة فالواجب ان ياخذ الابن العاق من ورثة والديه بعد موتهما وعليه اثم عقوقه فهو يعتبر مالك شرعي لهذه الورثة وليس اجنبيا فيخبر بكم الورثة ويعطى مثله مثل باقي الورثة ولا يجوز توزيع ورثته على الفقراء والمحتاجين بجون علمه ورضاه.

شاهد ايضا. هل يستجاب الدعاء عند كسوف الشمس

متى يرث المسلم الكافر

موضوع ورثة المسلم للكافر هو موضوع خلاف بين العلماء المسلمين فان منع توريث المسلم من الكافر هو مذهب ائمة الجمهور الاربعة واتباعهم وقد استدلوا بذلك على حديث النبي صلى الله عليه وسلم: (لَا يَرِثُ المُسْلِمُ الكَافِرَ وَلَا الكَافِرُ المُسْلِمَ) وقد ذهبت طائفة من العلماء انه يجوز للمسلم ان يرث الكافر الغير حربي وهذا قول: معاذ بن جبل ومعاوية بن ابي سفيان وسعيد بن المسيب ومسروق بن الاجدع وهو ايضا قول شيخ الاسلام ابن تيمية فقد قال هؤلاء: نرث من الكفار ولا يرثوننا ونتزوج من نسائهم ولا نزوجهم من نسائنا واستدلوا برأيهم هذا بان النبي صلى الله عليه وسلم كان يعامل المنافقين في الاحكام الفقهية الظاهرة معاملة المسلمين فيرثون ويورثون وقد مات عبدالله بن ابي وغيره من المنافقين فنهي النبي عن الصلاة عليهم والاستغفار لهن ولكن ورثه المسلمون بعد وفاته.

حكم مساعدة غير المسلم على الوراثة من القريب المسلم؟

  • لا يجوز مساعدة الشخص الغير مسلم على الوراثة من شخص مسلم لاي سبب كان فاذا كان هذا الشخص باق على نصرانيته فمن المنكر العظيم والاثم الكبير مساعدته على الورث من شخص مسلم لان المسيحي او الكافر لا يرث المسلم وهذا باجماع العلماء من المذاهب الفقهية جميعها فان ورثة المسلم تذهب للمسلمين فقط واخذ مال المسلم للكافر حتى وان كان ورثة هو امر محرم شرعا فتركة المسلم تذهب الى ورثته المسلمين فقط فان لم يكن لهذا المسلم ورثة باي حال من الاحوال فان ورثته تعطى الى بيت مال المسلمين واذا لم يكن هناك بيت مال او لم يكن صرفه منتظما تصرف الورثة في مصالح المسلمين عموما.

شاهد ايضا: عندما تفكر بشخص هل يحس

في نهاية مقالنا عبر موقع الشهد تعرفنا على متى يرث المسلم الكافر موضوع ورثة المسلم للكافر هو موضوع خلاف بين العلماء المسلمين فان منع توريث المسلم من الكافر هو مذهب ائمة الجمهور الاربعة واتباعهم ولكن قالت طائفة من المسلمين انه يجوز توريث المسلم من الكافر الغير حربي ومنهم ابن تيمية ومعاذ بن جبل.